كويت المجتمع

29 فبراير 2024

برنامج توظيف المتطوعين في جويلف

بقلم كاليب ساندرز

ملخص

بدأت KAN برنامج توظيف المتطوعين في جويلف، حيث نرسل موظفينا إلى المنظمات المحلية في جويلف لدعم عملياتها. وهذا يفيد أعضاء مجتمع جويلف ومنظماتنا من خلال السماح لهم بخفض تكاليف العمالة وإنفاق المزيد على دعم المجتمع بشكل مباشر. أطلقت KAN هذا البرنامج لعدة أسباب. الأول هو أننا نريد أن نكون أصحاب مصلحة جيدين في المجتمع. كما أنه يساعدنا على تعلم استراتيجيات مختلفة، واكتساب وجهات نظر جديدة حول إدارة منظمة غير ربحية والحصول على الإلهام للبرامج التي يمكننا استخدامها لدعم العمال المهاجرين في الكويت. لا يحدث التغيير أبدًا إذا أخذت فقط بنصائحك الخاصة واستمعت فقط إلى أفكارك الخاصة؛ يستغرق الأمر قرية كاملة من العقول اللامعة. ونحن نتطلع إلى مواصلة هذا البرنامج وتشكيله ليصبح فعالاً قدر الإمكان.

10C مكاتب المضيف

أول منظمة ندعمها هي 10C Shared Space، والتي تطوعنا معها بالفعل ست مرات منذ أول مرة لنا في منتصف أكتوبر ٢٠٢٣. كانت أربع من جلساتنا في مكتب المضيف، حيث يقدم موظفونا دعم الاستقبال والتوجيهات للأشخاص إلى الجزء من المبنى الذي يُعقد فيه اجتماعهم أو حدثهم. لقد تطوعنا أيضًا في 10C في حفل عيد ميلادهم الخامس عشر والمنزل المفتوح، حيث ساعد موظفونا في التنظيف وإعداد الأطباق في مطبخهم الصناعي في كلتا المناسبتين. ومن المفيد لنا بشكل خاص أن نقيم علاقة قوية معهم نظرًا لأن لدينا عضوية في 10C ونستفيد من إحدى المساحات المكتبية المدعومة لديهم. من المهم بالنسبة لنا أن نرد لهم الجميل بهذه الطريقة للحفاظ على علاقة صحية وقوية. في كل مرة عمل فيها موظفونا مع 10C، فإنهم يلتقون بشكل كبير بعدد أكبر من أعضاء المجتمع ويقيمون اتصالات لا تقدر بثمن. وفي مكتب المضيف، يلتقون بكل من يدخل ويخرج من المبنى ويتعرفون على جميع البرامج التي تديرها وتيسرها 10C. يعد العمل مع موظفي 10C ودعم عملياتهم أمرًا ممتعًا دائمًا!

IFSC

المنظمة الأخرى التي تتطوع معها KAN الآن هي جمعية السيادة الغذائية للسكان الأصليين (IFSC). تطوع موظفونا لمساعدتهم في تعبئة البقالة وتقديم الطعام المجاني للعائلات والأفراد من السكان الأصليين في جميع أنحاء جويلف المحتاجين. تبلغ تكلفة كل حزمة بقالة حوالي 380 دولارًا، وتتكون بشكل أساسي من اللحوم والخضروات والسلع المجففة، والعديد منها عبارة عن أطعمة أجداد السكان الأصليين، وهو أمر بالغ الأهمية لعملية المصالحة. حدثت الإبادة الجماعية لثقافة السكان الأصليين بطرق عديدة، بما في ذلك من خلال تدمير نباتات وأطعمة السكان الأصليين. خلال النوبتين التطوعيتين لموظفينا، قاموا أيضًا بتعبئة أرز المنومين وحساء الخضار، وهي أطعمة ذات قيمة غذائية عالية وغنية بالتاريخ والثقافة. في المرتين الثانية والثالثة من العمل مع IFSC، قام موظفونا أيضًا بتسليم الطعام إلى السكان الأصليين المستضعفين حول جويلف وقاموا بتغليف أغذية الأجداد لعمليات التسليم المستقبلية. وفي المرة الثالثة، حصلوا أيضًا على منتجات طازجة تم التبرع بها من مؤسسة غير ربحية في جويلف تسمى مركز إغناطيوس اليسوعي، والتي تم تنظيفها وتقسيمها لتقديمها كهدية للسكان الأصليين في الأسابيع التالية. لقد عمل موظفونا وتحدثوا مباشرة مع كارول، التي تلعب دورًا مهمًا في IFSC، حول طرق أخرى للمشاركة وإعداد اجتماع لمناقشة هذا الأمر بشكل أكبر.

لدى هذه المجموعة الكثير لتعلمه حول الممارسة الأخلاقية وبناء العلاقات والتعاون، ونحن في KAN لدينا الكثير لنتعلمه. في التعاون الرابع مع IFSC، بعد عمليات التسليم، ساعد موظفونا في إنشاء ملصقات لتنظيم أطعمة أجدادهم. تحتوي هذه الملصقات أيضًا على لغة أصلية للأطعمة. وهذا جزء من مبادرة التوفيق بين الثقافة الأصلية. قام موظفونا بتحسين حجم الملصقات لتقليل هدر الورق، وقاموا بطباعتها وتقطيعها وتغليفها حتى يمكن إعادة استخدامها.

الآراء والآراء الواردة في هذا المقال هي آراء المؤلفين ولا تعكس بالضرورة آراء شبكة المساعدات الكندية الكويتية.

الأخبار والمدونة ذات الصلة